آيت داود تحتفي بالبروفيسور حسن المودن في أمسية الوفاء

ايوي بريس3 يوليو 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
ايوي بريس
مجتمع
آيت داود تحتفي بالبروفيسور حسن المودن في أمسية الوفاء

ايوي بريس:

دار الفتاة آيت داود – الثلاثاء 12 يوليوز 2022 الساعة الخامسة مساء

ينظم المجلس الجماعي لآيت داود، بتعاون مع جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي الجماعة، حفلا تكريميا للبروفيسور حسن المودن، الأكاديمي والباحث والمترجم، ونخبة من أطر آيت داود تكريسا لثقافة الاعتراف والتميز، وذلك يوم الثلاثاء 12 يوليوز 2022 الموافق ل12 ذي الحجة 1443 على الساعة الخامسة مساء بدار الفتاة. ويسعى هذا التقليد الثقافي والإنساني، للمجلس الجماعي، الى التعريف برموز المنطقة والذين تألقوا في مسارهم العلمي والفكري والأدبي والشخصي، ولإبراز دورهم للأجيال الجديدة.

البروفيسور حسن المودن، من مواليد آيت داود (إقليم الصويرة) (1963)، أستاذ التعليم العالي حاصل على دكتوراه الدولة في الآداب جامعة القاضي عياض بمراكش، والحاصل سنة 2016 على جائزة كتارا (قطر) للرواية العربية صنف الدراسات النقدية. ومن مؤلّفاته، في النقد: “الكتابة والتحول” 2001، “لاوعي النص في روايات الطيب صالح، قراءة من منظور التحليل النفسي”2002، “الرواية العربية: قراءات من منظور التحليل النفسي” 2008، “الرواية والتحليل النصي: قراءات من منظور التحليل النفسي”2009، “الرواية العربية، من الرواية العائلية إلى محكي الانتساب العائلي، قراءة نقدية من منظور التحليل النفسي” 2017،(…) وانتهاء ب”الرواية وشعرية اليتم: من محكي اليتيم الى محكي الانتساب العائلي”2022 و”بلاغة الحجاج: الحجاج بالإيطوس والباطوس”2022. وقد فازت دراسته الموسومة بـ “الرواية العربية: من الرواية العائلية إلى محكي الانتساب العائلي، قراءة نقدية من منظور التحليل النفسي” (2016) بجائزة كتارافئة الدراسات النقدية.

في باب ترجمات، صدر للدكتور حسن المودن كتب: “التحليل النفسي والأدب، للناقد الفرنسي جان بيلمان نويل (منشورات المجلس الأعلى للثقافة بالقاهرة 1996)، “من قتل روجيرأكرويد؟ الرواية البوليسية والتحليل النفسي، للناقد الفرنسي بيير بيارد” 2015.كما شارك الناقد والمترجم حسن المودن في كتب جماعية، بدراسات وأبحاث عديدة نذكر من بينها: “قضايا تدريس النص المسرحي، منشورات فضاءات مستقبلية (مؤلف مشترك)، الدار البيضاء، 1999، “الرواية المغربية (مؤلف مشترك)، منشورات مختبر السرديات بكلية آداب بنمسيك بالبيضاء، 1996،.. الى جانب تحمله المسؤولية الإدارية وإشرافه على العديد من المهرجانات والملتقيات، ومشاركته الفاعلة في العديد من الملتقيات الأدبية والثقافية، داخل المغرب وخارجه، وقد قدمت العديد من الدراسات والأطاريح الجامعية، في المغرب وبالعالم العربي، حول مشروعه النقدي والبلاغي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق : عندما يترك الزائرون تعليقاتهم على الموقع، نجمع البيانات الموضحة في نموذج التعليقات، وكذلك عنوان IP الخاص بالزائر وسلسلة وكلاء متصفح المستخدم للمساعدة في اكتشاف الرسائل غير المرغوب فيها. قد يتم توفير سلسلة مجهولة المصدر تم إنشاؤها من عنوان بريدك الإلكتروني (وتسمى أيضًا hash) إلى خدمة Gravatar لمعرفة ما إذا كنت تستخدمها. سياسة خصوصية خدمة Gravatar متوفرة هنا: https://automattic.com/privacy/. بعد الموافقة على تعليقك، ستكون صورة ملفك الشخصي مرئية للعامة في سياق تعليقك.

عاجل
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيف استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
موافق