الأرجنتين تنضم رسميا إلى مبادرة الحزام والطريق

ايوي بريس11 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 6 أشهر
ايوي بريس
دولي
الأرجنتين تنضم رسميا إلى مبادرة الحزام والطريق

ايوي بريس

انضمت الأرجنتين رسميا إلى مبادرة “الحزام والطريق” التجارية، التي تفتح إمكانية تلقي تمويل صيني يقدر بنحو 20 مليار دولار.

وكان قد تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين الأرجنتين والصين بشأن هذه المبادرة مطلع فبراير الماضي خلال زيارة رئيس الدولة الأرجنتينية، ألبرتو فرنانديز، إلى بكين.

وبدخول الاتفاق حيز التنفيذ اعتبارا من اليوم الاثنين بعد نشره في الجريدة الرسمية تضفي الحكومة الأرجنتينية طابعا رسميا على التزامها بالمبادرة الصينية، بهدف تجسيد سلسلة من مشاريع البنية التحتية والتكنولوجيا، والتي قدرتها وزارة الخارجية بنحو 23,7 مليار دولار.

ويتمثل الهدف الرئيسي الذي يسعى إليه البلدان في استخدام عملتيهما الوطنيتين، البيزو واليوان، في الاستثمارات والتبادلات الثنائية، بالإضافة إلى “التحويلات المحتملة” من قبل الصين لحقوق السحب الخاصة لصندوق النقد الدولي.

ويطمح البلدان في مذكرة التفاهم إلى “تعزيز تبادل السلع والتكنولوجيا ورؤوس الأموال والأفراد من خلال الترابط المتبادل”.

كما تنص المذكرة على أن البلدين “سيشجعان استخدام وسائل التمويل المتنوعة” وأن الصين “ستدعم جمهورية الأرجنتين في هدفها المتمثل في تحسين وتنويع صادراتها”.

وتهدف المبادرة الصينية إلى إنشاء شبكة من طرق التجارة حول العالم لتعزيز علاقاتها مع جميع الدول التي تنضم إلى مشروعها في أوروبا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية.

و م ع

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق : عندما يترك الزائرون تعليقاتهم على الموقع، نجمع البيانات الموضحة في نموذج التعليقات، وكذلك عنوان IP الخاص بالزائر وسلسلة وكلاء متصفح المستخدم للمساعدة في اكتشاف الرسائل غير المرغوب فيها. قد يتم توفير سلسلة مجهولة المصدر تم إنشاؤها من عنوان بريدك الإلكتروني (وتسمى أيضًا hash) إلى خدمة Gravatar لمعرفة ما إذا كنت تستخدمها. سياسة خصوصية خدمة Gravatar متوفرة هنا: https://automattic.com/privacy/. بعد الموافقة على تعليقك، ستكون صورة ملفك الشخصي مرئية للعامة في سياق تعليقك.

عاجل
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيف استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
موافق