طنجة : اختتام برنامج التعاون (تشارك) الممول من طرف الحكومة البريطانية

ايوي بريس23 مارس 2022آخر تحديث : منذ 6 أشهر
ايوي بريس
وطني

ايوي بريس

انعقد اليوم الأربعاء بطنجة الحفل الختامي لبرنامج تشارك الممول من طرف الحكومة البريطانية والمنفذ من مؤسسة (DAI Global UK) في إطار الشراكة مع جهة طنجة تطوان الحسيمة.

وتمحور برنامج “تشارك”، الذي جرى تنفيذه منذ أبريل 2018، حول ثلاثة محاور أساسية تتمثل في تعزيز القدرات البشرية والمؤسساتية لمجلس الجهة وشركائه، ودعم آليات المشاركة المواطنة، وتقوية التواصل المؤسساتي وآليات التعاون الدولي، كما قدم البرنامج دعما لعملية انضمام مجلس الجهة إلى المبادرة العالمية لشراكة الحكومة المنفتحة (OGP).

وتم بالمناسبة عرض مجموعة من الإنجازات المحققة في إطار البرنامج، والذي كانت قد اختيرت جهة طنجة تطوان الحسيمة نموذجا لتنزيله، قبل تعميمه على باقي الجهات في إطار مواكبة ورش الجهوية المتقدمة.

في كلمة باسم سفارة المملكة المتحدة بالرباط، أبرز القائم بالأعمال بالسفارة، جوناثان إيفانز، في كلمة بالمناسبة، أن إطلاق برنامج “تشارك” كان بهدف واحد يتمثل في المساهمة في ورش الجهوية المتقدمة وتمكين الفاعلين من تحقيق التنمية والازدهار المرجوين، معربا عن ارتياحه لكون البرنامج قد حقق نتائجه بحصيلة مرضية في المحاور الثلاثة.

وبعد أن هنأ جهة طنجة تطوان الحسيمة على انضمامها إلى مبادرة الشراكة المنفتحة باعتبارها الجهة الأولى على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، اعتبر الدبلوماسي أن هذه الإنجازات هي “نتيجة لعمل دؤوب وتعاون معمق ونهم صارم من قبل فرق البرنامج”، مجددا التعبير عن ثقته في “مواصلة هذه الإصلاحات والدينامية” والتزام السفارة البريطانية بمواكبة المملكة المغربية في الاوراش الكبرى بمنطق الشراكة والتبادل الثنائي للتجارب.

من جهته، اعتبر النائب الأول لرئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، عبد اللطيف الغلبزوري، أن “برنامج تشارك واكب بفعالية المجلس في تقوية قدراته البشرية والمؤسساتية حتى صارت الجهة تتوفر على تنظيم مؤسساتي فعال ومتجانس بفضل عتاد التدبير ودلائل المساطر وجذاذات المهام والرقمنة”.

وبعد أن استعرض مجموعة من المنجزات، أشار إلى أن “التعاون بين الجانبين، وفي مدة وجيزة، توج بمجموعة من النجاحات المهمة والمستدامة، لكن الطريق ما زال طويلا من أجل الاستجابة لتطلعات المواطنين”، مضيفا أنه لهذه الغاية “نأمل في استمرار الدعم البريطاني بهدف مواصلة طريق النهوض بمسلسل التنمية الجهوية في إطار الجهوية المتقدمة، حيث كان برنامج تشارك نموذجا ناجحا في هذا السياق”.

من جهتها، أبرزت مديرة برنامج “تشارك”، يسرى الحطيب، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، سياق وأهداف ومنجزات البرنامج، متوقفة عند الدعم التقني والمؤسساتي المقدم خلال أربع سنوات من التعاون “المميز” مع جهة طنجة تطوان الحسيمة، و”العمل المهم” المنجز في ما يتعلق بتعزيز القدرات البشرية والمؤسساتية للمجلس، الذي صار يتوفر على أدوات تمكنه من ممارسة اختصاصاته بشكل أكثر فعالية.

وتم خلال هذه اللقاء، الذي حضره اعضاء مجلس الجهة وطاقم تنفيذ برنامج “تشارك” وعدد من المستفيدين من مشاريع البرنامج، استعراض خطة عمل مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة في إطار مبادرة شراكة الحكومة المنفتحة 2021 – 2023.

و م ع

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق : عندما يترك الزائرون تعليقاتهم على الموقع، نجمع البيانات الموضحة في نموذج التعليقات، وكذلك عنوان IP الخاص بالزائر وسلسلة وكلاء متصفح المستخدم للمساعدة في اكتشاف الرسائل غير المرغوب فيها. قد يتم توفير سلسلة مجهولة المصدر تم إنشاؤها من عنوان بريدك الإلكتروني (وتسمى أيضًا hash) إلى خدمة Gravatar لمعرفة ما إذا كنت تستخدمها. سياسة خصوصية خدمة Gravatar متوفرة هنا: https://automattic.com/privacy/. بعد الموافقة على تعليقك، ستكون صورة ملفك الشخصي مرئية للعامة في سياق تعليقك.

عاجل
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيف استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
موافق