هكذا هيّأ مجلس النواب لاعتماد الترجمة الفورية 

ايوي بريس11 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 6 أشهر
ايوي بريس
تمازيغت
هكذا هيّأ مجلس النواب لاعتماد الترجمة الفورية 

ايوي بريس

تم اليوم الاثنين 11 أبريل 2022 الشروع رسميا في اعتماد الترجمة الفورية في اللغتين العربية والأمازيغية في الجلسات العامة الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفوية والجلسة الشهرية التي يجيب خلالها رئيس الحكومة على الأسئلة المطروحة.

شرع مجلس النواب في اعتماد تقنية الترجمة الفورية لنقل جلساته العامة، وهو ما كان يطالب به برلمانيون وفعاليات أمازيغية منذ مدة، خصوصا وأن الأمر طالما أثار نقاشا في أكثر من مناسبة خلال انعقاد الجلسات.

وستتيح العملية الفرصة لشريحة واسعة من المواطنين للاستماع لأطوار الجلسات، بكل تعابير اللغة الأمازيغية، إذ يمكن الاختيار بين لهجاتها “تامازيغت” و”تاريفيت” و”تاشلحيت”. 

كما يمكن للبرلمانيين الاستماع إلى الترجمة أيضا، بالاستعانة بالتجهيزات التي وفرها المجلس، وقد ثمن عدد منهم، في تصريحات لـSNRTnews، اعتماد الترجمة الفورية، معتبرين أنها وسيلة مُثلى لكي يصل كل ما يتداولونه ويناقشونه للمواطنين، ولكي سكونوا على بينة بكل القرارات التي تُتخذ.

وقد تم تخصيص اللوجستيك اللازم لإنجاح التجربة، حيث تم الاعتماد على مترجمين شباب، يتقنون لهجات اللغة الأمازيغية، إلى جانب تقنيين ومتخصصين.

وشدد راشيد الطالبي العلمي، رئيس مجلس النواب، على أنه مجهود يعتمد على تكنولوجيات، وتم اعتماد تدابير تتعلق بالتهييئ، متمنيا التوفيق للعملية. 

وأبرز، في تصريح لـSNRTnews، أن “اللغة الأمازيغية لها مكانة دستورية، واليوم وصلنا إلى التفعيل رغم التأخر، ونتمنى أن نتقدم عبر تعميم العملية على سائر دواليب مجلس النواب على مستوى اللجان، بالتدرج”.

وأضاف “اللغة الأمازيغية هي جزء من الهوية الأمازيغية، هذه ليست خدمة بقدر ما هو اهتمام لهذا الجزء من الهوية وللقيم والتاريخ والحضارة”.

من جهته، أوضح مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، أنها “خطوة كبيرة في مجال ترسيم اللغة الأمازيغية، ومبادرة تُحسب للمجلس”.

وأشار ضمن تصريح لـSNRTnews إلى أن “الأمر يتعلق بحق من حقوق المواطنين لمتابعة المواضيع التي كانوا محرومين منها، لذلك هذه الخطة تأتي في إطار ما رسمته الحكومة، لترسيم اللغة الأمازيغية”، ولفت إلى أن “الحكومة لها رؤية واضحة في هذا المجال”.

فيما أبرز ناصر باها، أحد المكلفين بالترجمة، أنها بادرة متميزة، في إطار تنزيل القوانين المتعلقة بتفعيل الطابع الرسمي بالأمازيغية.

وقال في تصريح لـSNRTnews إن المجلس يريد أن يوصل ما يُتداول داخل الجلسات، خاصة الجلسة الأسبوعية، مضيفا “نحن مكلفون بترجمتها فوريا لإيصال كل ما يقال إلى شريحة واسعة من المغارية خاصة الذين يتكلمون بالأمازيغية ولا يتقنون العربية، وسنقوم بما يتعين علنا، وأكثر، لتكون المهمة على أكمل وجه”.

SNRTnews

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق : عندما يترك الزائرون تعليقاتهم على الموقع، نجمع البيانات الموضحة في نموذج التعليقات، وكذلك عنوان IP الخاص بالزائر وسلسلة وكلاء متصفح المستخدم للمساعدة في اكتشاف الرسائل غير المرغوب فيها. قد يتم توفير سلسلة مجهولة المصدر تم إنشاؤها من عنوان بريدك الإلكتروني (وتسمى أيضًا hash) إلى خدمة Gravatar لمعرفة ما إذا كنت تستخدمها. سياسة خصوصية خدمة Gravatar متوفرة هنا: https://automattic.com/privacy/. بعد الموافقة على تعليقك، ستكون صورة ملفك الشخصي مرئية للعامة في سياق تعليقك.

عاجل
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيف استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
موافق